خبار بلادي

خبار بلادي

فضاء القرآن الكريم والسنة النبوية

مرحبا برواد موقع خبار بلادي،
نخبر الجميع أن الموقع مبوب من الكل إلى الجزء، ويمكن دائما الدخول إلى صفحات البلدات، انطلاقا من قائمة البلدان، ثم المحافظات، فالبلدات.
وأن جميع التسجيلات في الموقع تتم انطلاقا من صفحات البلدات، وتظهر في الصفحات الأخرى التي تعلوها.


إعلانات


>> خبار بلادي >> فضاء القرآن الكريم والسنة النبوية

حسنات جاريات حتى بعد الممات! اسلاميات 8 نوفمبر 2021 (منذ 3 أيام) الشّيخ عبد المالك واضح* موصى به قال الحقّ سبحانه: {فَأَمَّا مَن ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَّاضِيَةٍ، وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا هِيَهْ نَارٌ حَامِيَةٌ}. الحديث عن الحسنات أمر لا مفرّ منه يوم القيامة، فهي المعيار لترجيح كفّة الميزان والنّجاة من النّيران والسّعادة بدخول الجنان، قال عليه الصّلاة والسّلام: “إنّ ممّا يلحق المؤمن...



الرحمة المهداه (محمد بن عبد الله) الحمد لله رب العالمين, الرحمن الرحيم، أرسل محمدا بالهدى والرحمة، وأشهد أن لا إله إلا الله القائل: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، جاء بالرحمة للعالمين، - صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه الرحماء فيما بينهم. أما بعد: مولد سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم - معجزة إلهية-- السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته «نفرح ونحتفل اليوم معا بذكرى مولد أشرف خلق الله وسيد...



إن الله يأمر بالعدل والإحسان يقول الحق سبحانه: {إِنَّ الله يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ}. جمعت هذه الآية الدّين كلّه، لمّا سمعها عثمان بن مظعون دخل الإيمان قلبه وانشرح، وتأكّد أنّه صلّى الله عليه وسلّم صادق لا يكذب، فدخل في دين الله، وفي المقابل قرأها على أبي جهل، لكنّه طمس الله على قلبه فلم يؤمن، فذهب إلى الوليد بن المغيرة يتلو عليه...



في التضرع إلى الله وطلب الغيث منه عز وجل قضت حكمةَ الله تعالى في خلقه أن يبتليهم امتحانًا لهم أو عقابًا، امتحانًا لينظر ما يصنعون، كما قال تعالى: {وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنْكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ}، وقد يبتليهم عقابًا لهم بسبب مقارفتهم للذّنوب والمعاصي، فيظهر أثر ذلك بما يُجريه سبحانه وتعالى في الأرض من أنواع البلايا والمحن، فكلّ ذلك إنّما يحصل بشؤم معصية بني آدم، كما قال تعالى: {ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي...



الرحمة المهداه (محمد بن عبد الله) الحمد لله رب العالمين, الرحمن الرحيم، أرسل محمدا بالهدى والرحمة، وأشهد أن لا إله إلا الله القائل: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، جاء بالرحمة للعالمين، - صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه الرحماء فيما بينهم. أما بعد: أرسل الله تبارك وتعالى محمداً رحمة للعالمين فقال سبحانه:{وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}، رحمة بالإنسان والحيوان والجمادات، يصفه ربه...



قدوتنا محمد صلى الله عليه وسلم لا غير رسم لنا الله تعالى قدوة وأسوة في هذه الحياة مشروعا محمديا متكاملا يبدأ بالتوحيد وعبادته سبحانه والتأسي بأخلاقه قال تعالى: {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُول اللَّه أُسْوَة حَسَنَة لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِر وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا}. وقال تعالى {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ} أخلاق ووضوح منهجه، ونحن إذ نزعم محبتنا له فعلينا التمسك بهذا السبيل المستقيم قال تعالى: {قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ...