خبار بلادي

خبار بلادي

فضاء القرآن الكريم والسنة النبوية

مرحبا برواد موقع خبار بلادي،
نخبر الجميع أن الموقع مبوب من الكل إلى الجزء، ويمكن دائما الدخول إلى صفحات البلدات، انطلاقا من قائمة البلدان، ثم المحافظات، فالبلدات.
وأن جميع التسجيلات في الموقع تتم انطلاقا من صفحات البلدات، وتظهر في الصفحات الأخرى التي تعلوها.


إعلانات

>> خبار بلادي >> فضاء القرآن الكريم والسنة النبوية

مراقبة الله في السر والعلن وفي القول والعلن




الهَوَى وَالدُّنيا جاءَ فِي "أدَبِ الدُّنيا وَالدِّيْن " لأبي الحَسَنِ الماوَرْدِي (364 - 450 هـ / 974 -1058 م) : [ قالَ بَعْض أهلِ العِلْم ِ: الهَوَى(1)مَطِيَّة ُالفِتْنَةِ ، وَالدُّنْيا دارُ المِحْنَةِ (2)، فانْزِلْ عَنِ الهَوَى تَسْلَمْ ، وَأعْرِضْ عَنِ الدُّنْيا تَغْنَمْ ، وَلا يَغُرَّنَّكَ هَواكَ بِطِيْبِ المَلاهِي (3)، وَلا تَفْتِنْكَ دُنْياكَ بحُسْنِ العَوارِي (4)، فمُدَّة ُاللّهْوِ تَنْقَطِعُ ، وَعاريَة ُالدَّهْرِ(5)تْرْتَجَعُ ، وَيَبْقَى...



حكم الإحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم ( الجزء الثاني )[[ مجموعة من المشايخ ]] بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، وَالصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ عَلَى نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ أَجْمَعِينَ. تابع الموضوع على هذا الرابط http://www.al-amen.com/vb/showthread.php?t=20233



بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الأكرم ، الذي علم بالقلم ، علم الإنسان ما لم يعلم ، وله الحمد أن ميزه على سائر المخلوقات بقدرة التعلم ليتطور ؛ فيبلغ مدارك الكمال ، فأرسل إليه الرسل وأنزل إليه الكتب " رسلا مبشرين ومنذرين لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل " وأصلي وأسلم على نبيه العربي ورسوله القرشي ، الذي حمل الرسالة وأدى الأمانة ، وكان للبشرية خير معين ، النبي الأمي الذي علم المتعلمين ، والفقير الذي بعث الأمل في قلوب اليائسين ، والمسكين...



[خطبة مفرغة] الاحتفال بالمولد النبوي - الشيخ محمد سعيد رسلان حفظه الله إنَّ الْحَمْدَ للهِ، نَحْمَدُهُ، وَنَسْتَعِينُهُ، وَنَسْتَغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ بِاللهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا، ومِنْ َسَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللهُ فَلاَ مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلاَ هَادِيَ له، وَأَشْهَدُ أَنْ لاَ إلَهَ إلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ, وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّداً عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ صلي الله عليه وعلى آله وسلم. أَمَّا بَعْدُ: فإن...



فكرة وتصميم وبرمجة الموقع: أحمد زربوحي
للتواصل: e-mail: khbarbladi@gmail.com