فضاءات جنين بورزق

جنين بورزق

فضاء الجمعيات والعمل الجمعوي

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدية
حجيرة ابراهيم ابن الشهيد
مسجــل منــــذ: 2010-10-19
مجموع النقط: 3041.12
إعلانات


كفى، كفى حروباً يا حكّام الكراسي الملعونة كفى دماءا عربية عربية مسلمة...كفى!!!....

صورة رائعة خبز السيدة المحترمة نعمات.. وداع يليق بكرم السودان واهله!!!...

رانيا رفاعي الصور ــ «أ.ف.ب»

لم تقف السيدة نعمات جبل سيد حسن مكتوفة الأيدي أمام الأنباء المتواترة عن الصراع الدامي في بلدها السودان… فبمجرد أن عرفت أن الفارين من أتون الحرب في الخرطوم يمرون من أمام منزلها في وادي حلفا، عجنت كل ما لديها في المنزل من طحين وخبزته ورصت الأرغفة الذهبية على طاولة خشبية أمام المنزل في انتظار السائرين على أقدامهم إلى الحدود المصرية طلبا للجوء.

سنوات عمرها الـ 75 لم تترك لديها الكثير من الصحة، لكن قلب الأم المضطرة لتوديع أولادها في ظروف عصيبة دفعها لأن تبذل أقصى ما لديها من جهد… باستخدام إمكانات منزلها شديد التواضع وفرنها الطيني الذي ظل يعمل لساعات طويلة بلا كلل.

الست نعمات ليست وحدها، فكل بيوت مدينة وادي حلفا السودانية الحدودية مع مصر، فتحت أبوابها للعابرين السائرين على أقدامهم من بلد لآخر بسبب حرب يفتقر أصحابها الكثير من قناعات الست نعمات وأمثالها في الحياة.

تبتسم في وجوههم وتمنحهم الطعام والشراب وتهون عليهم صعوبات الرحلة، لكن من يطمئن الخوف بداخلها من أن هذه الأرغفة قد تكون آخر وجبة يمنحها الوطن لهؤلاء الذين كانوا آمنين في ظله قبل ساعات، وتقلب بهم الدهر في لحظة.


تقييم:

0

0
مشاركة:


التعليق على الموضوع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة