فضاءات جنين بورزق

جنين بورزق

فضاء الإبداعات الأدبية والفنية

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدية
حجيرة ابراهيم ابن الشهيد
مسجــل منــــذ: 2010-10-19
مجموع النقط: 1672.39
إعلانات


إلى أخي حجيرة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إلى أخي حجيرة
قصيدة للشاعرفاروق جويدة
هذه صرخة الشهداء خرجت من سيناء وطافت بالجزائر تعلن العصيان علي كل ما حدث بين شعبين شقيقين جمعتهما الدماء ولا ينبغي أن تفرق بينهما الصغائر
شهيد علي صدر سيناء يبكي
ويدعو شهيدا بقلب الجزائـــر
تعال إلي ففي القلب شكـــوي
وبين الجــــوانح حزن يكــــابر
لماذا تهون دماء الرجــــــال
ويخبو مع القهر عزم الضمائر
دماء توارت كنبض القلوب
ليعلو عليها ضجيج الصغائــــر
إذا الفجر أصبح طيفـا بعيــدا
تـباع الدماء بسوق الحناجـــــــر
علي أرض سيناء يعلو نــداء
يكبر للصبـــح فوق المنابـــــــر
وفي ظلمة الليل يغفو ضيـاء
يجيء ويغدو.. كألعــاب ساحــــر
لماذا نسيتــم دماء الرجــــــــال
علي وجه سينا.. وعين الجزائر؟!
علي أرض سينــاء يبدو شهيـد
يطوف حزينـا.. مع الراحليـــن
ويصرخ في النــاس: هذا حرام
دمانا تضيــــــع مع العابثيــــــن
فهذي الملاعب عزف جميــــل
وليســــت حروبا علي المعتدين
نحب من الخيل بعض الصهيل
ونعشـــــق فيها الجمال الضنين
ونطرب حين يغني الصغــــار
علي ضوء فجر شجي الحنيـــن
فبعض الملاعب عشق الكبــــار
وفيها نداعب حلــــم البنيــــــــن
لماذا نراها سيوفــــــا وحربـــــا
تعالــــوا نراها كنـاي حزيــــــن
فلا النصر يعني اقتتال الرفــــاق
ولا في الخســارة عار مشـــــين
علي أرض سيناء دم ونـــــــــار
وفوق الجزائر تبكــي الهــــــمم
هنا كان بالأمس صوت الرجال
يهز الشـعــوب.. ويحيـي الأمم
شهيدان طافا بأرض العروبـة
غني العـــراق بأغلي نغــــــــــم
شهيد يؤذن بيــــن الحجيـــــــج
وآخر يصرخ فوق الهــــــــرم
لقد جمعتنا دمـاء القـلــــــــــوب
فكيف افترقـــــنا بهزل القــــــدم ؟!
ومازال يصرخ بين الجمــوع
قم اقــــرأ كتـابك وحـي القلــــــم
علي صدر سيناء وجه عنيــد
شـــهيد يعانق طيـــــــف العلـــــــم
وفوق الجزائر نبض حزيـــن
يداري الدمــوع ويخفي الألـــــــم
تعالـوا لنجمع ما قد تبقــــــــي
فشــر الخطــايا سفيـــــــــه حكــــــم
ولم يبق غير عويل الذئـــاب
يطـــــارد في الليل ركـــب الغنــــــــم!
رضيتم مع الفقر بؤس الحياة
وذل الهــــــوان ويـــأس النـــــــدم
ففي كل وجه شظايا همــــــوم
وفي كل عيـــن يئن الســــــــــــــأم
فكيف ارتــــــضيتم حــياة الـــــــــرمم؟!
تنامون حتي يموت الصبـــاح
وتبكون حتي يثور العــــــــــدم
شهيد علي صدر سيناء يبكي
وفوق الجزائر يسري الغضـب
هنا جمعتنا دمـاء الرجـــــــال
فهل فرقتنا' غنــــــاوي' اللعـــب
وبئس الزمـان إذا ما استكـــان
تسـاوي الرخيص بحر الذهـــــب
هنا كان مجــد.. وأطلال ذكـــري
وشـعب عـريق يسمـي العـــــرب
وياويلهــم.. بعــد ماض عــريـق
يبيعون زيفـا بســــوق الكـــــــــــذب
ومنذ استكانوا لقهر الطغــــــاة
هنا من تـواري.. هنا من هـرب
شعوب رأت في العويل انتصارا
فخاضت حروبا.. بسيف الخطب
علي آخر الدرب يبدو شهيــــــد
يعانــق بالدمــــــع كل الرفــــــاق
أتـوا يحملون زمانــــــا قديمـــــا
لحلـــم غفا مرة.. واستفـــــــاق
فوحد أرضا.. وأغني شعوبــــــا
وأخرجها من جحـور الشـقـــــــاق
فهذا أتي من عيون الخليـــــل
وهذا أتي من نخيل العـــــــراق
وهذا يعانق أطـــلال غــــــزة
يعلو نداء.. يطــول العنـــــــــاق
فكيف تشرد حلم بــــــــريء
لنحيـــا مـــرارة هذا السبـــــــاق؟
وياويل أرض أذلـت شموخـا
لترفـــع بالزيــف وجه النفــاق
شهيد مع الفجر صلي.. ونادي
وصاح: أفيقوا كفـــــاكم فســــادا
لقد شردتكم همــوم الحيـــــاة
وحين طغي القهر فيكم.. تمادي
وحين رضيتم سكـون القبــور
شبعتم ضياعا.. وزادوا عنادا
وكم فارق الناس صبح عنيـــد
وفي آخر الليل أغفي.. وعادا
وطال بنا النوم عمرا طويــــلا
وما زادنا النـوم.. إلا سهــــادا
علي صدر سيناء يبكي شهيـــد
وآخر يصرخ فـــوق الجزائـــر
هنا كان بالأمس شعــب يثـــور
وأرض تضج.. ومجــــــد يفاخــــــر
هنا كان بالأمس صوت الشهيد
يزلزل أرضا.. ويحمي المصائر
ينام الصغير علي نار حقــــــــد
فمن أرضع الطفل هذي الكبائر ؟!
ومن علم الشعب أن الحــــروب
ومن علم الأرض أن الدماء
تراب يجف.. وحــزن يسافـــــــر
ومن علم الناس أن البطولـــــــة
شعب يباع.. وحكم يتــــــاجر؟!
وأن العروش.. عروش الطغاة
بلاد تئن.. وقهر يجـــــــاهر
وكنا نـباهي بدم الشهيــــــــــــــد
فصرنا نباهي بقصف الحناجر!
فليس لنا غير صدق المشاعر
سيبقي أخي رغم هذا الصـــراخ
يلملم في الليل وجهي المهاجر
عدوي عدوي.. فلا تخــدعوني
بوجه تخفـي بمليون ساتــــــر
فخلـــف الحـــــــدود عـــدو لئيــم
إذا ما غفونا تطل الخناجـــــر
فلا تتـــركوا فتنـة العابثيـــــــــن
تشـوه عمرا نقي الضمائــــــر
ولا تغرسوا في قلــوب الصغــار
خرابا وخوفا لتعمي البصــــائر
أنا من سنين أحـــب الجـــــزائـــر
ترابا وأرضا.. وشعبـــا يغامـــر
أحب الدمــاء التي حررتــــــــــه
أحب الشموخ.. ونبل السرائر
ومصر العريقة فوق العتـــــــاب
وأكبر من كل هذي الصغــــائر
أخي سوف تبقي ضميري وسيفي
فصبر جميل.. فللــيـــل آخــر
إذا كان في الكون شيء جميـــــل
فأجمل ما فيه.. نيل.. وشاعر
المصدر : http://100fm6.com/vb/showthread.php?t=56511 - 100fm6.com
منقول من منتديات نجوم مصرية

تقييم:

0

0

مشاركة:

التعليق على الموضوع

| أبو علي | الزوايدة | 20/11/10 |
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكراً اخي حجيرة على التعليق المعبر والهام
شكراً اخي حجيرة على الغتصال عبر الهاتف
مكالمتك عزيزة وغالية علي
وسأبلغ سلامك لكل إخوانك أولاً ثم إخواني من أهل بلدتي كما طلبت من أن أبلغهم السلام عبر هاتفك.
شكراً لأخي العربي المسلم الحر الشريف
شكراً لك على كلمة تكتبها بالخير في شعب مصر وحكامها
شكراً لك على تمجيدك وحبك لشهداء مصر والجزائر وكل شهيد عربي دافع عن وطنه وعرضه ودينه .
مهما كتبت لك لا أستطيع أن أوفيك حقك .
جزاك الله عنا كل خير
وتصبح على خير وشكراً

| حجيرة ابراهيم ابن الشهيد | جنين بورزق | 20/11/10 |

بلاد تئن.. وقهر يجـــــــاهر
وكنا نـباهي بدم الشهيــــــــــــــد
فصرنا نباهي بقصف الحناجر!


أنا من سنين أحـــب الجـــــزائـــر
ترابا وأرضا.. وشعبـــا يغامـــر
أحب الدمــاء التي حررتــــــــــه


********* ********** ***********

الحمد لله رب العالمين على انني تكلمت مع اخي اليوم الاستاذ ابو علي المحترم عن طريق الهاتف النقال وكل هذا بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بفضل العلم ويعود الفضل الكبير لاخينا الاستاذ المحترم والموقر / احمد زربوحي/ المشرف العام للموقع بارك الله فيه وفي رزقه ، وبارك الله في اخي وحبيبي ابو علي واسرته الشريفة ....شكرا لك اخي ابو علي المحترم على هذه الابيات الشعرية الراقية / والف شكر كذلك لقائلها الشاعر فاروق جويدة .
********* *********** *************
وخلقناكم شعوبا وقبائل ........
الحمد لله على نعمة الإسلام ، والحمد لله على أننا مسلمين من أمة خير خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم والحمد لله والشكر لله وحده لاشريك له الذي جعل لنا قبلة واحدة الكعبة الشريفة ( بمكة المكرمة ) بالمسجد الحرام ...... وبأمر من الله سبحانه وتعالى أن أمر أبا الأنبياء سيدنا ابراهيم عليه وعلى نبينا محمد وكل الأنبياء والمرسلين أفضل الصلوات والتسليم .أمره أن يؤذن في الناس بالحج لكل البشر وفي كل بقاع الأرض بصوته المحدود ، الذي باركه الله فجعله أقوى من أجهزة الإعلام ووسائل الإتصال المعاصرة ، وهو أعجب وأعجز نداء إعلامي في التاريخ الإنساني ، وصل إلى العقول والقلوب والأرواح والأسماع معا . ولن تستطيع المدنية المعاصرة والمغرورة ، والعلم مهما كانت حداثته أن تصل إلى هذا المستوى مهما فعلت ، فذلك من علم الله وقدرته وحده سبحانه وتعالى . ***********أما الذي يحدث ونراه في عصرنا هذا ، ولا سيما في الإعلام فنرى أن الأمور اختلطت ، نرى الفنان يتحدث في السياسة ، وأصبح الإعلام مفتي ، وأصبح الرياضي من رجال الأعمال والسياسة ،وولى زمن القلم إلى القدم /نعم اخي ابو علي /الاعلام هو السبب وهو المتسبب الرئيسي في زرع الفتن بين الشعوب ... .....فالإعلام أصبح يسب الشهداء الشرفاء ، يشتم ويسيء ، يجول ويصول .... ولم يلبث أن جاء دور الحكمة في هذه الأيام الأخيرة فردا على سفاهة السفهاء للذين استباحوا كرامة الشهداء ،وكرامة الشعوب ، ظلموا إخوانهم مجانا بإعلامهم بالكذب والإختلاق فكان إغلاق برامجهم ، بسبب نشر البذاءة والسفالة وأوقعوا الفتنة بين الشعبين الشقيقين الجزائري والمصري بعد مباراة كرة القدم في السودان الشقيق . وبذلك انقلبت خناجرهم على حناجرهم وكل من يزرع الفتنة يلقى مصيره سواءا هنا أو هناك .نعم اخي ابو علي / أكثر أقوال الإعلاميون أو أشباههم كذبا وبهتانا ومختلفة لبناء صورة مضللة ومشوهة وخاصة لما يتعلق الأمر بالامة العربية فيما بينها . شهداء الجزائر استشهدوا من أجل إعلاء كلمة لا إله إلا الله محمدا رسول الله ، لتعيش الجزائر حرة شامخة ومرفوعة الرأس ....دون ان ننسى ما قدمته الدولة المصرية من اعانة للثورة الجزائرية وبالمناسبة نترحم على الرئيس جمال عبد الناصر ....تكررت الامور وسالت وامتزجت دماء الجزائريين والمصريين والعرب اجمعين في سيناء وكان النصر والحمد لله في 1973....اخي المحترم. حرية التعبير والرأي في الحقيقة ليست مطلقة يفعل بها الإعلامي ما يشاء أو يسيء استخدامها أو يتخذها مطية للتطاول واطلاق البذاءات والصفات السيئة على الناس .حرية الرأي يجب أن تكون مسؤولة ومحددة وداخل منظومة من الأخلاق لا يجب التهاون فيها أو اجتيازها ... ولا تكن مومياءات حنطها كبير السحرة في تل أبيب /او واشنطن..........بخلطة سحرية أنتجتها مخابر بني صهيون . كلنا رأينا وشاهدنا وسمعنا كم السفالات والبذاءات والإتهامات التي انهالت في حق المسلمين وشهدائهم في أعقاب مباراة كرة القدم من جانب البرامج الرياضية في الفضائيات المتصهينة التي أرادت من خلال إعلامها زرع الفتنة بين الأشقاء الجزائر ومصر ،ناسين او متناسين ان الجزائر تبقى هي جزائر الشهداء ، ومصر هي مصر العروبة والإسلام ولتحيا العروبة والإسلام ...... وفي الاخير اقول لاخي ها نحن التقينا في الموقع وتكلمنا مع بعضنا البعض بالهاتف وبلغة وبلسان عربي مبين وليذهب الاعلام الى الجحيم . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته وتصبح على خير وليلة سعيدة ومريحة ان شاء الله . اخوكم في الله حجيرة ابراهيم .


...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة