فضاءات زحر

زحر

فضاء الثقافة والمواضيع العامة

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدة
علي هزايمه
مسجــل منــــذ: 2011-06-24
مجموع النقط: 297.86
إعلانات


الاستاذ علي هزايمه-مذبحة الكبكب

????*مذبحة الكبكب*???? هل سمعت بمذبحة الكبكب، وهل عرفت السبب؟؟!. قبل ما يقرب من مائة عام في صبيحة يوم الخميس الـ15 من نوفمير/تشرين الثاني 1917م، جمعت القوات الفرنسية خيرة علماء الدين الا?سلامي في منطقة ودَّاي الواقعة في شرق تشاد، وكانت القوات الفرنسية قد ا?وهمت الحضور با?نها جمعتهم لمناقشة شو?ون ا?دارة البلاد وتصريف شو?ونها، والتي كانت تحت حكم المستعمر وتصرفه التام. جمع المستعمر الفرنسي في صبيحة ذلك اليوم، ا?كثر من 400 عالم دين، وطَوَّق مدينة ا?بشة بعتاده العسكري وا?سلحته حتى لا يتسلل منها ا?حد، ثم شرع في مجزرته الرهيبة، حيث وُزعت على الجنود الفرنسيين ومن معهم من عناصر مستعمرات غرب ا?فريقيا سواطير حادة، اُ?حضرت من فرنسا خصيصا لهذه المهمة، فشرعوا في ذبح هو?لاء العلماء واحدا تلو الا?خر، غير مكتفين بالذبح فحسب، بل بفصل الرا?س عن باقي الجسد في مشهد مفزع مهيب. عُرفت هذه المذبحةُ الشنيعةُ بمذبحة (كبكب)، وهو دليل على المعنى الحقيقيِّ الشامل للمذبحةِ؛ لعدم نجاة أحدٍ من العلماء، ودليل على أن المستعمرَ أجهَزَ على الجميعِ، ولم يُبقِ أحدًا منهم. ودُفنت جثث الشهداء في مقبرة (الشهداء) با?بشة وهي موجودة حتى اليوم. وقد لاحقت فرنسا بعض من تمكنوا من الفرار في تلك المجزرة في القرى المجاورة، وقضت عليهم، وقتلت في ذلك اليوم في منطقة ودَّاي لوحدها ما يزيد عن ا?لفي شخص، ثم تلتها مناطق ا?خرى. وسبب ارتكاب فرنسا لهذه المجزرة البشعة هو ا?ن ا?حد الجنود الفرنسيين قد اعتدى على امرا?ة من سكان هذه المنطقة فوجدت بجانبها ساطورا، فلم تتردد ا?ن تضرب به را?س ذلك المعتدي، فا?ردته قتيلا، فاستاء جنود المستعمر من هذا التصرف وا?نزعجوا، فجعلوا يبحثون عن جذور هذا التعفف والا?باء الذي يجعل نساء هذه المنطقة يقتُلن ا?و يُقتلنَ دون شرفهن، فوجدوا ا?ن الدين هو السبب في ذلك، فقرروا تجفيف منابعه بقتل العلماء وحرق الكتب وا?تلافها، ففعلوا ذلك وا?تلفوا المخطوطات وا?حرقوها، وا?خذوا بعضها ا?لى متاحفهم ولا تزال حتى اليوم تحت ا?يديهم. هذه فرنسا


تقييم:

0

0

مشاركة:

التعليق على الموضوع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة