فضاءات جنين بورزق

جنين بورزق

فضاء القرآن الكريم والسنة النبوية

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدية
حجيرة ابراهيم ابن الشهيد
مسجــل منــــذ: 2010-10-19
مجموع النقط: 2076.98
إعلانات


إلى عرفات الله//كل عام وامتنا العربية والاسلامية بخير /**/ عيدكم مبارك سعيد**///•

إلى عرفات الله//كل عام وامتنا العربية والاسلامية بخير /**/ عيدكم مبارك سعيد**///•
لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك،لا شريك لك لبيك، هكذا تنطلق أعظم هتافات التوحيد من قلوب الحجيج في لحظات إيمانية نادرة*لبيك ذلًا وخضوعًا،حبًا وقربًا،صلاة ومناجاة،خشوعًا وسجودًا وركوعًا،رجاءً وخوفًَا.

• نعم-إنها لب توحيد الله وإفراده بالعبودية والإقرار الكامل بشرف عبوديته والخضوع والتذلل لعظمته سبحانه
. اليوم الاثنين
/الحجاج على صعيد عرفات لتأدية الركن الأعظم
اليوم، وقفة عرفات، ذلك اليوم الخالد في تاريخ الإنسانية، الذي يجتمع فيه ملايين البشر، من كل حدب وصوب، ملبين، ومهللين، ومكبرين: «لبيك اللهم لبيك.. لبيك لا شريك لك لبيك.. إن الحمد.. والنعمة.. لك والملك.. لا شريك لك لا شريك لله سبحانه وتعالى، وهذا هو قلب الإيمان وعقله في الديانات السماوية جميعها، والتي أكدها الدين الإسلامي العظيم، واعتبرها من أسس الإسلام والإيمان
• لبيك اللهم لبيك، هتف بها قلب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم رافضًا أن يكون ملكًا رسولًا رغم عظم المنصبين، ومفضلًا "عبدًا رسولًَا" ليحيا ويموت عبدًا متجردًا لله لا تغره زينة ولا يفتنه ملك ولا يصرفه عن ربه صارف

• لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، تمثل العبودية الخالصة لله والتي أفرزت الرجال الصالحين الزاهدين على مر الأجيال فأوجدت عزمة الصديق أبي بكر يوم الردة، وصبر بلال هو يصدح "أحد أحد" وعدل علي مع الخوارج رغم ظلمهم له.

• لبيك اللهم لبيك هي التي جعلت أهل التصوف والزهد والعلم بالله تهتف قلوبهم "نحن في نعمة لو علمها الملوك لحاربونا عليها بالسيوف" وهي نعمة القرب من الله "يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ"، فلم يعد أمر المناصب والرتب والنياشين والأموال والقصور يشغلهم أو يصرف اهتمامهم عن المحبوب الأعظم سبحانه، هؤلاء جميعًا استعذبوا الطريق إلى الله.

أزاح الله عن البشرية هذا «الوباء» اللعين، وأتمنى أن يكون حج العام المقبل ــ إن شاء الله ــ كما كان قبل تلك «الجائحة».. وأكثر.
والثلاثاء اي غدا ان شاء الله رب العالمين هو عيد الأضحى المبارك، وحتى تكتمل الفرحة في القلوب بهذه الأيام الكريمة، فلابد على كل الأغنياء والقادرين الذين أفاض الله عليهم من سعة الرزق أن يبحثوا عن المحتاجين والفقراء والمساكين والأسر المتوسطة ومحدودة الدخل، وإدخال السرور إلى قلوبهم وقلوب من يعولونهم من خلال منحهم مبلغًا من المال ولو كان بسيطًا، أو إعطائهم حصة من لحوم الأضحية، أو شراء كمية من الأطعمة وتوزيعها عليهم، ومَنحهم الهدايا والملابس الجيّدة لأولادهم حتى تعم الفرحة والسعادة في القلوب.
***نعم بمكة المكرمة: وصلت أعداد الحجاج المحدودة الإثنين إلى صعيد عرفات لأداء أهم أركان مناسك الحج عشية عيد الأضحى، في ثاني حج في ظل تهديد وباء كوفيد-19 الذي أفرغ الجبل من الحشود التي كانت تتدفق إليه سنويا.
ووصل الحجاج الذين كانوا باتوا ليلتهم السابقة في منى الأحد إلى مشعر عرفات في مجموعات صغيرة في حافلات وقد وضعوا كمامات طبية وحافظوا على مسافات واضحة بينهم تطبيقا لقواعد التباعد الاجتماعي.
وأدوا الصلاة في مسجد نمرة قبل صعود الجبل لقضاء ساعات من الدعاء والتكبير. وأظهرت لقطات متلفزة حجاجا يبكون من التأثر وهم يدعون الله في المسجد.
ويعد الوقوف في جبل عرفات ذروة مناسك الحج. ويمضي الحجاج اليوم المقدس في قراءة القرآن والتسبيح وترديد “لبيك اللهم لبيك”.
ويبقى الحجاج في عرفات حتى غروب الشمس، ثم ينتقلون إلى مزدلفة للمبيت فيها.
ويجمعون الحصى فيها لاستخدامها في شعيرة رمي الجمرات في اليوم الأخير من الحج غدا “الثلاثاء”.
وحسب المعروف -وزعت بعض الجمعيات الخيرية وحملات الحج مظلات وسجّادات وحصى جمرات معقمة على الحجاج.
وفي اليوم الأول من عيد الأضحى الثلاثاء، يقوم الحجاج بالتضحية بالذبائح ويبدأون رمي الجمرات في منى.
وشهد صعيد عرفات خطبة الوداع التي ألقاها النبي محمد “صلى الله عليه وسلم” قبل وفاته منذ نحو 1400 عام من جبل الرحمة، أعلى نقطة في عرفات.
نعم، في هذه سنة أعداد قليلة من حجاج بيت الله الحرام تتجه اليوم إلى عرفات ومعهم دعوات الملايين الذين منعتهم الظروف والأقدار من أداء فريضة الحج .. هذا العام تراجعت الأعداد وكانت في يوم من الأيام بالملايين ولكن كورونا وباء العصر- وقفت أمام الناس وحالت دون وصولهم إلى بيت الله الحرام .. إنها لحظات قاسية على ملايين المسلمين ومنهم من لم يؤد الفريضة وكان حلمه أن يجد نفسه الآن على عرفات .. ويأتيه صوت المصطفى عليه الصلاة والسلام «ألا اني قد تركت بين يديكم ما أن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبدا كتاب الله وسنتي.. اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا.. ألا قد بلغت اللهم فأشهد».
ينزل الحاج من عرفات كيوم ولدته أمه واليوم تتجه قلوب الملايين الذين منعتهم الظروف والأقدار من أداء الفريضة يا رب تقبل دعاءهم وهم يتجهون إلى الربوع الطاهرة بالدعاء وطلب المغفرة .. يا رب تقبل دعاءهم لأنهم يعانون محنة المرض يا رب وحد صفوفنا على الحق والعدل والإيمان .. يا رب لا تفرق صفوفنا ووحد كلمتنا وهيئ لنا من أمرنا رشدا .. يارب أنت تعلم ونحن لا نعلم إلا ما علمتنا فزدنا علما ويقينا وصلاحا وهديا .. يا رب لا تولي علينا ظالما ولا تتركنا لمن لا يخافك ولا يرحمنا .. يا رب اشملنا برحمتك فأنت الرحمن الرحيم وخلص قلوبنا من الحقد والكراهية واجعل الحب زادنا وطريقنا إليك .. يا رب إن إخواننا الذين يقفون الآن على عرفة أعدادهم قليلة ولكن دعاءهم يهز أركان هذا الكون إيمانا ويقينا وهداية .. يارب نحن الآن نقف أمام بابك نطلب المغفرة فاغفر ذنوبنا وتجاوز عن سيئاتنا واشملنا برحمتك فأنت أعلم بنا من أنفسنا .. يا رب مهد لنا طريق الحق والعدل فأنت وحدك أعلم ما في القلوب يا رب صل على خير خلقك النبي المصطفى خير خلق الله وعلى آله وصحابته ومن سار على هديه واهتدى به إلى يوم الدين .. كل عرفات وأنت طيب.


تقييم:

0

0

مشاركة:

التعليق على الموضوع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة