فضاءات بشار

بشار

فضاء المرأة وشؤونها

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدية
ابو زكرياء ابراهيم
مسجــل منــــذ: 2010-10-15
مجموع النقط: 1035.53
إعلانات


الزوجــــة الواعيــــة التي ترضـــى بقضــــاء الله وقــــدره الشيخ محمد مكركب أبران

الزوجــــة الواعيــــة التي ترضـــى بقضــــاء الله وقــــدره

المحرر الجمعة 8 رمضان 1441? 1-5-2020م فتاوى التعليقات على الزوجــــة الواعيــــة التي ترضـــى بقضــــاء الله وقــــدره

الشيخ محمد مكركب أبران
Oulamas.fetwa@gmail.com

قالت السائلة: إنني متزوجة منذ عشر سنين ولم يرزقنا الله تعالى أولادا، وشعرت أن زوجي يريد الأولاد، طلبت منه أن يتزوج امرأة ثانية، لعل الله الرزاق يرزقه أولادا تقر بهم عيناه. ولكن والدي ووالدتي رفضا هذا الأمر وقالا إن تزوج لاتبقي معه، فهل أستجيب لقضاء الله وقدره أم أستجيب للوالدين في هذه الحالة؟

****الجواب****
بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسول الله.
أولا: يقول الله تعالى: ?لِلَّهِ مُلْكُ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشاءُ إِناثاً وَيَهَبُ لِمَنْ يَشاءُ الذُّكُورَ. أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْراناً وَإِناثاً وَيَجْعَلُ مَنْ يَشاءُ عَقِيماً إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ.? (سورة الشورى:49،50) فالله تعالى هو يقدر الأرزاق ويقسمها على عباده كيف يشاء. فيعطي من يشاء الذكور، ويعطي من يشاء الإناث، ويعطي من يشاء الذكور والإناث، فمن رضي فله الرضى. قال الله عن أهل الجنة. ?رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ? وتشكر الأخت السائلة على صبرها ورضاها بماقضى ربها وقدر. كما تشكر على محاولتها إرضاء زوجها ومساعدته. وهذا موقف الصالحات القانتات التائبات. فاثبتي على هذا الرضا بالله وبحكم الله، وفوضي أمرك إلى الله ستجدين الخير إن شاء الله العلي الحكيم. والله تعالى أعلم وهو العليم الحكيم.
ثانيا: نقول لزوجها ارْضَ بقضاء الله وقدره واثبت على حب زوجتك ما دامت في طاعتها لك، وما دامت وفق سؤالها تتمنى لك الخير. وعدم الإنجاب ليس بإرادتها ولا بإرادتك. إنما بمشيئة الذي يفعل مايشاء. وأرجوك تدبر هذه الآية بتعقل وإيمان ونية صادقة في حب الله والرضا بما كتب الله سبحانه. ?لِلَّهِ مُلْكُ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشاءُ إِناثاً وَيَهَبُ لِمَنْ يَشاءُ الذُّكُورَ. أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْراناً وَإِناثاً وَيَجْعَلُ مَنْ يَشاءُ عَقِيماً إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ.?
ثالثا: نقول لأهلها ليس من حقكم منع زوج ابنتكم من الزواج بأخرى خاصة وأن زوجته الأولى وهي ابنتكم راضية بذلك، لماذا تعترضون بما يخالف شريعة الله تعالى؟؟ فالنصيحة تقول دعوه يتزوج بل أعينوه على ذلك، من باب ?وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ? واتركوا ابنتكم تعيش حياتها مع زوجها في الحلال. والله تعالى أعلم وهو العليم الحكيم.
رابعا: قالت السائلة: (فهل أستجيب لقضاء الله وقدره أم أستجيب للوالدين في هذه الحالة؟) نقول لها تطيعين زوجك وتطيعين أهلك في طاعة الله، فإن رأيت ما يخالف أمر الله، فلا طاعة في معصية الله، والله تعالى يقول:? يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً? (النساء:59)


تقييم:

0

0

مشاركة:

التعليق على الموضوع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة