فضاءات بشار

بشار

فضاء التربية والتعليم

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدية
ابو زكرياء ابراهيم
مسجــل منــــذ: 2010-10-15
مجموع النقط: 1154.87
إعلانات


رئيس المجلس الأعلى للغة العربية يكشف نتائج دراسة مستقبل اللغات: الفرنسية لن تكون لغة الفرنكة.. العربية ستتفوّق و4 لغات ستكتسح

رئيس المجلس الأعلى للغة العربية يكشف نتائج دراسة مستقبل اللغات:

الفرنسية لن تكون لغة الفرنكة.. العربية ستتفوّق و4 لغات ستكتسح

إيمان كيموش صحافية في القسم الإقتصادي بجريدة الشروق

2019/12/20

ح.م

صالح بلعيد

توقع رئيس المجلس الأعلى للغة العربية صالح بلعيد اختفاء اللغة الفرنسية من التداول في العديد من دول العالم كلغة أجنبية أولى، مؤكدا أن الفرنسية لن تكون لغة “الفرنكة” بحلول سنة 2050 وفقا لدراسة أعدّها المجلس، وكشف عن نتائجها بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية.

وحسب نتائج هذه الدراسة يرتقب أن تتفوق اللغة العربية قريبا، في حين ستبقى اللغات الأكثر تداولا في العالم هي الإنجليزية ثم العربية فالإسبانية، تعقبها اللغة الروسية، محصيا تداول مليار و800 مليون ساكن في العالم للغة العربية، التي أصبحت لغة رسمية على مستوى 60 دولة.

وقال بلعيد في كلمة ألقاها بمناسبة الحفل المنظم من طرف الملحقية الثقافية بسفارة المملكة العربية السعودية لدى الجزائر، الخميس بفندق “هوليداي إن” بالشراقة، تحت عنوان “اللغة العربية والذكاء الصناعي”، أن العربية ستكون إحدى القطبيات اللغوية التي يطلب ودها من طرف كل الدول، وستكون لها منافع اقتصادية كبيرة، ما سيدفع للإقبال على تعلمها وتعليمها، مشيرا إلى تزايد استعمالها وتدريسها في فرنسا وبريطانيا وألمانيا وكل من أوروبا الشرقية، إضافة إلى آسيا، حيث يتم تعلمها من طرف الساكنين بالهند والصين وماليزيا وأندونيسيا.

وبخصوص دور المجلس الأعلى للغة العربية في النهوض بالعربية، كشف بلعيد عن تسطير خارطة طريق هذه السنة، تحت شعار تحدي الرقمنة، عبر إنجاز ملتقيات وندوات وأيام دراسية تحت هذا الشعار ومعالجة المواضيع ذات العلاقة بالمكتبيات الرقمية ووضع المنصات ومنجزات في اللسانيات الحاسوبية.

من جهته، نائب سفير المملكة العربية السعودية بالجزائر، أحمد الحارثي أكد خلال تدخله أن اللغة العربية تعد إحدى أعظم اللغات وأنبلها في العالم، حيث شرفها الله عز وجل وزادها رفعة بالقرآن ما يمنحها مكانة مصانة في قلوب المسلمين باختلاف أوطانهم ومشاربهم ولغاتهم، مشيرا إلى أن هذه اللغة تحمل في تكوينها العديد من الخصائص التي تجعلها الأقدر على التعبير عن فكر الإنسان.

وأشار المتحدث إلى أن المملكة العربية السعودية أولت اهتماما كبيرا للغة العربية عبر إنشاء كليات ومعاهد متخصصة داخل المملكة وخارجها، أهمها مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز، داعيا إلى ترقية اللغة العربية اليوم أكثر مما مضى.


تقييم:

0

0

مشاركة:

التعليق على الموضوع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة