فضاءات الجديدة (البلدية)
إعلانات


ندوة صحقية في جامعة شعيب الدكالي لتسليط الضوء على الحصيلة السنوية

ا

في اطار التفتح على المجتمع والحق في المعلومة نظمت جامعة شعيب الدكالي، يوم 13 نونبر 2019 ، الندوة الصحفية السنوية لتسليط الضوء على حصيلتها السنوية 2018 – 2019 وكذلك سير العمل داخل الجامعة والرد على بعض المغالطات التي يتم تداولها على المواقع الاجتماعية من خلال تدوينات بعض المهتمين.

وتندرج هذه الندوة بالأساس حسب السيد الرئيس في سياق التواصل الذي تحرص عليه الجامعة، بمختلف مكوناتها، باعتماد مقاربة الانفتاح على المحيط الخارجي وفق سياسة تشاركية.

تراس الندوة الدكتور يحيى بوغالب رئيس الجامعة. بحضور
رشيد هلال نائب رئيس الجامعة المكلف بالشؤون البيداغوجية و محمد السحابي نائب رئيس الجامعة المكلف بالبحث العلمي والتعاون والشراكة و حسن قرنفل عميد كلية الأدب والعلوم الإنسانية و عز الدين عزام مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية و عبد الحكيم حسن الدين الكاتب العام للجامعة و خليل بنخوجة العميد بالنيابة لكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية و عبد الحق صاحب الدين مدير المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير ومحمد بلغن عميد كلية العلوم و نجيب صابر مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بسيدي بنور .

شكلت الحصيلة السنوية 2018-2019 والمشروع التنموي 2019-2023 اهم النقط لانطلاق محاور الندوة التي ارتكزت على عدة اشكالات حيث استعرض السيد الرئيس العرض التنموي 2019-2023 وركز على تطوير الجامعة وعلى اهم المشاريع المستقبلية من خلال أربع مرتكزات تهم العمل على تقديم تكوين واضح مهني عالي الجودة - تعزيز مراكز الخبرة بإحداث مؤسسات جديدة وتشجيع البحث العلمي لخدمة التنمية "RSI" Recherche Scientifique et Innovation، وإعداد اندماج ذكي في الوسط السوسيو اقتصادي وصناعي حول الابتكار وتكوين الكفاءات ثم جعل الطالب في قلب مشروع التطوير ثم أخيرا تعزيز وتحسين حكامة جيدة لدعم تنمية الجامعة و التواصل لتحسين صورتها، وجعل الجامعة فاعلا محفّزا في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلاد.

كما استعرض السيد رشيد هلال حصيلة السنة الفارطة مبرزا
احصائيات تخص الدخول الجامعي والنتائج المحصلة من ضمنها النتائج المتميزة واهم الانشطة الموازية للجامعة .

وخلال المناقشة ارتكز النقاش حول الطاقة الاستيعابية وإحداث مسلك شعبة القانون باللغة العربية ورد السيد الرئيس على كل التساؤلات مبرزا ان الجامعة تعمل كل ما بوسعها لحل كل الاشكالات العالقة موضحا ان الوزارة هي من منعت إحذات مسالك جديدة ولم تكن الطاقة الاستيعابية مانعا من إحداث مسلك القانون باللغة العربية ووعد بان السنة المقبلة ستحل هذه المشكلة .


تقييم:

1

0

مشاركة:




التعليق على الموضوع عبر فيس بوك

التعليق على الموضوع في الموقع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة