فضاءات بئر مقدم
إعلانات

مجالات عمل يفضلها المجتمع للمرأة

تشغل المرأة حاليا عدة مناصب مهمة سواء كانت في المؤسسات العمومية أو الخاصة، حتى أنها أصبحت هي الأخرى مسيرة شركات وأسست عدة مشاريع باسمها،

لكن يبقى مجال عمل المرأة محصورا عند البعض، مثل الأزواج الذين يرن في عمل المرأة التدريس فقط دون غيره، وعند بعض ربات البيوت فيخترن التعليم والطب أفضل مجال يمكن أن تعمل فيه المرأة، وهذا يعود إلى الوقت الذي تمنحه المرأة للعمل في هذين المجالين مقارنة بالمجالات الأخرى التي تأخذ معظم حياتها وتهمل عائلتها حبا للمهنة التي تقوم بها للبحث عن النجاح أو المال.


سألنا بعض الرجال الذين يختارون التدريس كعمل مشرف للمرأة والعائلة بصفة عامة، فهي تربي أجيال وتعمل مع الأطفال دون الاختلاط، كما يسمح لها التعليم بالحصول على عطلة تصل إلى أربعة أشهر في السنة مدفوعة الأجر، عكس الشهر الوحيد الذي تحصل عليه في المجلات الأخرى، إضافة إلى الساعات القليلة الموزعة على مدار الأسبوع فهي تساعد المرأة على تنظيم حياتها ووقتها، أما عن المجالات الأخرى فيرى الرجال على أنها مقبولة نوعا ما إذا ما عملت خمس ساعات في اليوم بالتناوب أو ثلاث أيام في الأسبوع، كالعمل في البريد والمواصلات والضرائب والضمان الاجتماعي مثلا.
أما النساء فهن تشجعن حتما نجاح وعمل المرأة لكن سألنا ربات البيوت وكان رأيهن عكس ما كنا نتوقعه، حيث يرفضن عمل النساء في غير التعليم والطب والحرف اليدوية مثل الخياطة والطبخ، لان المجالات الأخرى حسبها جد متعبة ولا يمكنها تحمل الضغوط مع تربية أطفالها وتسيير شؤونها في أحسن الظروف.
المهن التي تفضلها المرأة عادة :
الطب: وهى تشمل الأطباء، الممرضات والصيادلة. وهى من المهن التي تعمل بها النساء بشكل كبير. أيضا تفضل بعض النساء بعض الأقسام مثل الأطفال والتوليد والعلاج الطبيعي الخ..
- التدريس: وهى أيضا من المهن المفضلة لدى النساء حيث أن معظم النساء تفضل التعامل مع الأطفال .
- المحاسبة: فهي من المهن التي يعمل بها الرجال والنساء بشكل متساو.

- الإعلام
- الهندسة: فالمرأة تتميز بالذوق الراقي مما يجعلها دقيقة في المسائل الهندسية خاصة التي تخص التصميمات.
- الحرف اليدوية: وهى الأكثر انتشارا في الجزائر - خاصة بين الفقراء والذين يعيشون في المناطق الريفية - حيث أنه من السهل لهن أن يعملوا داخل منازلهم ويحصلوا على الدخل دون الحاجة إلى الخروج إلى العمل خارج المنزل وترك أطفالهن.، مثل الخياطة وصنع الفخار والطرز ...
من ناحية أخرى توجد أيضا العديد من المهن التي يتم رفضها في المجتمع - في بعض الحالات - لاختلاط الجنسين ويرجع ذلك إلى نظرة المجتمع السلبية. ومن ضمن هذه المهن (الإعلامية / مضيفة جوية أو أرضية / مندوبة تسويق / ممرضة بدوام ليلي / إلخ). وهنا يكون الدور الأكبر على المرأة في تأكيد هذه الفكرة أو نفيها من خلال سلوكها الجيد أو السيئ.

لكن يختلف آراء البعض الآخر بتشجيع المرأة للعمل في المجال الذي تختاره، نتيجة إلى الإيمان بدور المرأة وتمكينها والثقة بأن المرأة تستطيع العمل في أي مجال، دون التشكيك في قدراتها على تحمل مسؤولية عائلتها واختيار مهنتها.

حسب رأيكم ما هي المهنة التي تتماشى مع طبيعة المرأة؟


تقييم:

1

0

مشاركة:




التعليق على الموضوع عبر فيس بوك

التعليق على الموضوع في الموقع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة