فضاءات عزبة جويد

عزبة جويد

فضاء الموروث الثقافي الشعبي

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدة
د /حمد جويد
مسجــل منــــذ: 2010-11-28
مجموع النقط: 3.2
إعلانات


الخرافة فى الموروث الشعبى

الأسطورة تمثل موروث ثقافى فى حياة كل الشعوب , وتختلف بإختلاف ثقافة هذه الشعوب
وفى مصر نجد الموروثات الثقافية المتعلقة بالأساطير ترجع إلى أسباب كثيرة منها الجهل ومنها الظلم والإستبداد الذى يتعرض له الشعب على مر العصور فيحلم بالخلاص من خلال أسطرة يرسمها فى خياله
وفى كثير من الأحيان عندما يفشل العامة فى تفسير ظاهرة ما فإنهم يرجعونها إلى شئ خارق أو خارج نطاق العقل والمنطق
ومن خلال هذا المنطق ظهرت إسطورة النداهة
فكلما حدثت حالة إختفاء غامضة أو إصاية بمرض فى العقل لشخص ما
فالمتهم هو دائماً النداهه
فما هى النداهه ؟؟
النداهة إسطورة ظهرت فى ريف مصر منذ القدم ,
وهى تحكى عن فتاة أو إمرأة شديدة الجمال وعذبة الصوت , تظهر فى الأيام المقمرة بين الحقول وتغنى بصوتها العذب فمن يسمعها يسحره صوتها فإذا ذهب إليها أخذته معها إلى عالم مجهول ولا يعود مرة أخرى
وفى روايات أخرى يقال أن النداهة قد تنادى على شخص ما بإسمه فلا يستطيع هذا الشخص مقاومة ندائها فيلبى هذا النداء مسحوراً رغم علمه بأسطورة النداهة ويذهب إليها ولا يعود مرة أخرى
ومن ينجوا من هؤلاء الشباب من الموت إو الإختفاء فإنه يصاب بالجنون والعته ويصبح لا يعى شئ مما حوله ويقال وقتها { فلان ندهته النداهة }
وبالطبع هذه الأسطورة ليس لها أى أساس منطقى ولا علمى وليس هناك أى دليل على صحتها
وهذا ما تتشابه فيه جميع الأساطير وإن كان ورائها مرجع ثقافى أو موروث شعبى
فإذا كان كل من قابل النداهة أو رآها إما أنه إختفى ولم يظهر مرة أخرى وإما أنه قد صار معتوهاً لا يعى من أمر نفسه شئ
فلم يوجد من يستطيع أن يصف لنا تلك النداهة ولا ماذا يحدث منها ؟
وهذا الغموض هو أساس بقاء الأسطورة على مر الزمن


تقييم:

0

0

مشاركة:

التعليق على الموضوع


لم يسجل بعد أي تعليق على هذه المشاركة !...

...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة