فضاءات الزوايدة

الزوايدة

فضاء الأخبار والمستجدات

العضو الأكثر فعالية على مستوى الـبلدة
أبو علي
مسجــل منــــذ: 2010-10-16
مجموع النقط: 170.8
إعلانات


والله العظيم حرام إللي بيحصل في مصر

والله العظيم حرام إللي بيحصل في مصر
من المسؤول عن قتل شباب مصر ؟
من المسؤول عن تدمير ثروات مصر :تراثها وحضارتها وبنيتها التحتية والفوقية ؟
من المسؤول عن عدم تأمين هذه المباني بالقوى اللازمة
التي تستطيع أن تدافع وتأمن هذه الممتلكات العامة للدولة
والتي هي إيضاً ملكاً لكل شعب مصر؟
وإن لم تستطع هذه القوات تأمين هذه المنشآت
فكيف نأمن لها بتأمين حدود هذا البلد الكبير؟
من المسؤول عن عدم محاكمة قتلة الثوار ؟
إبتداءاً من سقوط لأول شهيد إستشهد في بداية ثورة 25 يناير العظيمة؟
من المسؤول عن إخفاء الحقائق عن الرأي العام والشعب المصري ؟
من الذي يطلق الرصاص على المتظاهرين؟
طالما الكل ينفي مسؤليته عن قتل الثوار ....
هل توجد أشباح وعفاريت لم يراها أحد بالعين المجردة
ولذلك لم تصل كل الحكومات المتعاقبة والمجلس العسكري
والقضاة والنيابات وكل جهات التحقيق ...إلى الحقيقة التي تنصف كل مظلوم ؟
قليل من كثير من الأسئلة نطرحها على أرباب العقول
ليردوا بكلمة حق من أجل مرضاة الله ورسوله الصادق الأمين
صلوات الله وسلامه عليه.......

تقييم:

0

0

مشاركة:

التعليق على الموضوع

| حجيرة ابراهيم ابن الشهيد | جنين بورزق | 21/12/11 |
**/ السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته****/
**/ الحمدلله على السلامة والحمدلله على انك والاسرة المحترمة بخير وبصحة جيدة ان شاء الله تعالى....أخي الاستاذ المحترم أخي أبوعلي قلوبنا تحترق على كل العرب والعروبة وعلى مصر أم الدنيا لانها هي القاطرة التي تجر كل العرب ...هي الام والاخت الكبرى للعرب هي أم الدنيا...لكن الترتار جاء بفكرته الخبيثة ليردها الام الدنيا ..لكن نقول لهؤلاء وليكن اين كان هيهات هيهات مصر باقية وتبقى وستبقى باذن الله تعالى أحسن مما كانت عليه سابقا وفي كل المجالات....أخي الاستاذ أبوعلي قلوبنا تحترق من بعض المناظر في عالمنا العربي....لا اله الاّالله محمد رسول الله...

أخي وحبيبي المحترم والذي أحبه والله أعلم منا اني أحبك صدقني عندما شـاهدت المجمع العلمي وهو يحترق تقافز الى ذهني مباشــرة جيوش التتــار عندمـا دخلـوا بغــداد ...

التاريخ يقول" التتار، أنهم كانوا أكبر بلية على مدار تاريخ البشرية، شهدت وأنا أرى نيران الجهل تحرق المجمع العلمى فى مصر، وبقدر ما علت ألسنة النيران فى السماء، وهى تلتهم تاريخ مصر وتاريخ أمة بأكلمها، كان الحزن يخيم على كافة المسلمين ...لك الله يا أم الدنيا يامصر العلم والعروبة والاسلام..

– قيل أن التتار قتلوا حوالي مليونين من المسلمين كما ذكرت كتب التاريخ - اتجه فريق آخر من التتار لعمل إجرامي آخر.. لقد شعر التتار بالفجوة الحضارية الهائلة بينهم وبين المسلمين؛ فالمسلمون لهم تاريخ طويل في العلوم والدراسة والأخلاق.. عشرات الآلاف من العلماء الأجلاء في كافة فروع العلم.. الديني منها والدنيوي.. لقد أثرى هؤلاء العلماء الحضارة الإسلامية بملايين المصنفات.. بينما التتار لا حضارة لهم.. ولا أصل لهم.. إنهم أمة لقيطة.. نشأت في صحراء شمال الصين، واعتمدت على شريعة الغاب في نشأتها.. لقد قاتلت هذه الأمة كما تقاتل الحيوانات.. بل عاشت كما تعيش الحيوانات.. ولم ترغب مطلقاً في إعمار الأرض أو إصلاح الدنيا.. لقد عاشوا حياتهم فقط للتخريب والتدمير والإبادة.. شتان بين هذه الأمة وبين أمة الإسلام، بل شتان بين أي أمة من أمم الأرض وأمة الإسلام.. "المجمع العلمى" نحرقه ثم نتسول ترميمه ..لا اله الاّ الله محمد رسول الله...ولا يكفينا ولا يبرد النار الحارقة لقلوب الملايين من المسلمين والعرب وكل المصريين حكومة وجيشا وشعبا وللشعب كله وأن يكون كل مصرى ومصرية عين حارسة لتاريخها، بقدر ما يعنينا الإمساك بالمجرمين قتلة التاريخ ووائدى الحضارة وإعدامهم حرقا بالنار أمام المجمع العلمى نفسه، وعلى مرأى ومسمع من العالم والامة العربية والاسلامية والشعب المصرى كله والعالم كله، ليكون الجزاء من جنس العمل.

ماذا فعل مجرمو التتار؟!

لقد اتجه فريق من أشقياء التتار لعمل إجرامي بشع، وهو تدمير وإحراق مكتبة بغداد العظيمة.. وهي أعظم مكتبة على وجه الأرض في ذلك الزمن.. وهي الدار التي كانت تحوي عصارة فكر المسلمين في أكثر من ستمائة عام.. جمعت فيها كل العلوم والآداب والفنون.. من علوم شرعية كتفسير القرآن والحديث والفقه والعقيدة والأخلاق، ومن علوم حياتية كالطب والفلك والهندسة والكيمياء والفيزياء والجغرافيا وعلوم الأرض، ومن علوم إنسانية كالسياسة والاقتصاد والاجتماع والأدب والتاريخ والفلسفة وغير ذلك.. هذا كله بالإضافة إلى ملايين الأبيات من الشعر، وعشرات الآلاف من القصص والنثر.. فإن أضفت إلى كل ما سبق الترجمات المختلفة لكل العلوم، الأجنبية سواء اليونانية أو الفارسية أو الهندية أو غير ذلك علمت أنك تتحدث عن معجزة حقيقية من معجزات ذلك الزمان..

لقد كانت مكتبة بغداد مكتبة عظيمة بكل المقاييس.. ولم يقترب منها في العظمة إلا مكتبة قرطبة الإسلامية في الأندلس.. وسبحان الله!!.. لقد مرت مكتبة قرطبة بنفس التجربة التي مرت بها مكتبة بغداد!!!..

وها هو المجمع العلمي يعاني نفس المصير في القرن الواحــد والعشرين ، في عصر العلم الحديث ، وكأن عقلية التتار لاتزال تحيا معنا حتى وقتنــا هذا وان اختلفت شكلاً لكنها نفس المضمون .

وهذا الإنهيـار الذي رأينـاه في تاريخ بغـداد بعقلية مغوليـة يبـدوأنه سوف يتكرر مرة آخـرى وبعقلية مغولية أيضـاً لكنها قـد تحمل جنسيـة عربية وللاسف الشديد ...اليوم في مصر أم الدنيا ..وغدا في وطن آخر من أمتنا العربية والاسلامية بتدبير من الموساد الصهيوني الاسرائيلي...أخي الوقت ضيق ويحتاج الى مجلدات لكي ترجع الامور الى نصابها ...نكتفي ونقول لاخي وبكل صراحة قلوبنا تدمي والله المستعان.....وفي الاخير نقول لمصر وشعب مصر معك الله يامصرالعروبة....استسمحك اخي على الاطالة قلبي محروق على أمتي وامتنا جميعا أمة سيدنا وحبيبنا وعظيمنا محمد رسول الله نصلي ونسلم علية وعلى اله وأصحابه الاطهار ومن تبعهم الى يوم الدين وليلة سعيدة بعيدة من كل شر...أخوك ابراهيم جحيرة ...


...........................................

=== إضافة تعليق جديد ===
الإسم:

نص التعليق:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة