فضاءات مصر
إعلانات

>> مصر >> فضاء القرآن الكريم والسنة النبوية

صورة المقال الرئيسية احمد علاء شكري الشافعي ميت القرشي مركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية لو بالدفاع



أدعية شهررمضان 2019 / 1440 ====== أدعية شهررمضان 2019 / 1440 فاذا ماشئت فى الدارين تسعد فأكثر من الصلاة على سيدنا محمد ? اللهم صل وسلم وبارك على حبيبنا محمد ? بقدره عندك ياربنا وبمقدار رحمتك وزنة عرشك ومداد كلماتك صدقة جارية لنا ووالدينا واولادنا واحفادنا وأهلنا وكل من لهم حق علينا ومن ليس له احد يدعوا له وجميع الامة الاسلامية فردا فردا من بداية الخلق ليوم القبامة الاحياء والاموات فى مشارق الارض ومغاربها واخوتى خاشوكجى ووردانى ومحمود وعلى والمهندس احمد بركات وجميع...



- "اتصال "ما" بـ"(إنَّ) وأخواتها : (ما الكافة) التي تكف (إنَّ) وأخواتها عن العمل، يقول ابن مالك : ووصل "ما" بذي الحروف مبطل ... إعمالها وقد يبقى العمل "وَوَصْلُ مَا" الزائدة "بِذِي الْحُرُوْفِ مُبْطِلُ إعْمَالَهَا"؛ لأنها تزيل اختصاصها بالأسماء، وتهيئها للدخول على الفعل؛ فوجب إهمالها لذلك، نحو: "إنَّما زيدٌ قائمٌ"، وكأنَّما خالدٌ أسدٌ، ولكنَّما عمروٌ جبانٌ، ولعلَّما بكرٌ عالمٌ، "وَقَدْ يُبَقَّى العَمَلُ"، وتجعل "ما"...



صورة المقال الرئيسيةاللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ السَّابِقِ لِلْخَلْقِ نُورُهُ وَرَحْمَةٌ لِلْعَالَمِينَ ظُهُورُهُ عَدَدَ مَنْ مَضَى مِنْ خَلْقِكَ وَمَنْ بَقِيَ وَمَنْ سَعِدَ مِنْهُمْ وَمَنْ شَقِيَ صَلاَةً تَسْتَغْرِقُ الْعَدَّ وَتُحِيطُ بِالْحَدِّ صَلاَةً لاَ غَايَةَ لَهَا وَلاَ مُنْتَهَى وَلاَ انْقِضَاءَ صَلاَةً دَائِمَةً بِدَوَامِكَ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ تَسْلِيماً مِثْلَ ذِلِكَ.??



حقوق الأرامل والمطلقات صدقة جارية لنا ووالدينا واولادنا واحفادنا واهلنا حقوق الأرامل والمطلقات صدقة جارية لنا ووالدينا واولادنا واحفادنا واهلنا وكل من لهم حق علينا ومن ليس له احد يدعوا له وجميع الامه الاسلامية من بداية الخلق ليوم القيامة الاحياء والامو ات فى مشارق الارض ومغاريها ======= اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا?ونبينا? وحبيبنا ? وقائدنا ? وشفيعنا? وقرة عيوننا? رسول الله? محمد? النبي ? الأمي ? الطيب ? الطاهر? الزكي ? وعلى آله ? وصحبه? اجمعين?. عدد خلقك? ورضاءنفسك?...



قال رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم: (إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكلِّ امرئ ما نوى، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه). رواه البخاري ومسلم