فضاءات إدارة الموقع

خبار بلادي

إدارة الموقع

فضاء الثقافة والمواضيع العامة

مسجل في: طنجة (البلدية) | طنجة - تطوان - الحسيمة | المغرب |
مسجل منذ: 2010-10-14
آخر تواجد: 2017-03-22 الساعة 22:55:09
إعلانات

>> إدارة الموقع >> فضاء الثقافة والمواضيع العامة
الصفحة: 1 من 7

عزالدين عناية - أستاذ بجامعة روما ثمة كوكبة مهمّة من مثقفي البلاد العربية تتوزع على جملة من البلدان الغربية، باتت تلعب دورا معتبرا في الحراك الثقافي الحاصل بين الثقافتين. يطبع اهتماماتها انشغال بقضايا المثاقفة بكافة أبعادها وآثارها، ناهيك عمّا لها من انعكاسات على الجانبين.ونقصد بالأساس فئة المثقفين الذين اختاروا المكوث الطوعي في الغرب وليس المثقفين العابرين، الذين اقتضت ظروف عملهم، أو دراستهم،أو ما شابه ذلك الإقامة المؤقتة فيه. من هذا الباب سنسلّط...



يقبل آلاف من الطلبة الأجانب على تعلماللغة العربيةفي معاهد وجامعات المغرب، في ظاهرة تنامت بشكل كبير في الفترة الأخيرة، إذ يلتحق كثيرون من جنسيات أوروبية وآسيوية، خاصة الصين، بمؤسسات ومراكز مغربية متخصصة لتعلملغة الضاد. وتعتبر جامعة مدينة سطات أولى الوجهات التي يذهب إليهاالناطقون بغير العربية، والذين يرغبون في التعلم، والتي تحتضن وفق إحصاءات حصل عليها "العربي الجديد" زهاء ألف طالب أجنبي سنوياً، وتليها جامعة تطوان بنحو 800 طالب، فضلاً عن جامعات مغربية...



النشاط المعجمي بين العربية والإيطالية (ج2) عزالدين عناية* أ‌- القواميس الإيطالية العربية - القاموس الإيطالي العربي (لخليفة محمد التليسي) يحوي قاموس الليبي التليسي[i] حوالي 35 ألف مفردة. وعلى ما يورد صاحبه في المقدمة، أن القاموس قد أُلّف لحاجة شخصية، بعد تجربة طويلة مع ترجمة النصوص الإيطالية. فقد حمل هذا العمل رغبة كامنة في نفس صاحبه، منذ أن نشأت لديه صلة بهذه اللغة الجميلة التي أحبها وأحب ثقافتها. يحاول القاموس أن يغطي كافة فروع المعرفة واتجاهاتها، ويتضح...



النشاط المعجمي بين العربية والإيطالية (ج1) عزالدين عناية* ضمن السياق الثقافي العربي الإيطالي، يلوح جليا مدى ارتهان تطور الحركة المعجمية بين العربية والإيطالية إلى أوضاع الدراسات بين اللغتين والثقافتين. ففي مستوى الدرس الأكاديمي والبحث العلمي، تبدو انشغالات الجانب العربي دون مستوى نظيره الإيطالي، من حيث الشمول والراهنية والعمق. حيث تتركز جلّ اهتمامات أقسام الدراسات الإيطالية في الجامعات العربية على المدخلين اللغوي والأدبي، اللذين غلبا على ما سواهما،...



الدكتور عبد الوهاب الأزدي ـ مراكش من منا لا يتذكر بائعة البغرير التي صارت علما من نار بعدما التهمتها نار كانت بردا وسلاما على دعاة المفهوم الجديد للسلطة. النار أكلت جسدا أضناه ظلم وجور السلطة . ونور النار اختار الهرب إلى عل حيث ملكوت السموات والأرض . نور رجع إلى أصله كما نفهم من كتاب مشكاة الأنوار للغزالي. والآن، تأتي ماكينة النفايات بالحسيمة لتطحن مواطنا مغربيا، مسجلة أبشع صور القهر والظلم والبغي. والحادثان معا يعيدان من جديد المفهوم الجديد للسلطة الذي تم...



الصورة أعلاه لا علاقة لها بمدينة طنجة المغربية، وإنما هي صورة مأخوذة من موقع إحدى ماركات الألبسة الرائجة في الولايات المتحدة الأمريكية وكنداtanger outlets، التابعة لشركة Tanger Factory Outlet Centers التي تحمل اسم صاحبها Stanley Tanger عملستانلي ( من مواليد 13 أبريل 1923)كطيار في القوات الأمريكية حيث شارك في الحرب العالمية الثانية، وقد أسس بعد تقاعده فرعشركته الأول سنة 1981، في مدينةبرلنغتون التابعةلولاية كارولينا الشمالية، وسرعان ما اشتهرت ماركته وانتشرت في باقي الولايات،حيث وصل...



فكرة وتصميم وبرمجة الموقع: أحمد زربوحي
للتواصل: e-mail: khbarbladi@gmail.com